نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم  وصعوبات التعلم والنطق
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

الأسماء الخمسة بدون السادسة


نمائية  إبراهيم  رشيد  الأكاديمية   التخصصية   الاستشارية
لتسريع  التعليم  والتعلم   للمراحل  الدراسية  الدنيا  والعليا  وصعوبات  التعلم   والنطق
  والتدريب  والتأهيل  الجامعي  والمجتمعي  وتحسين  التعليم  وجودة  التعلم  وصقل  الخط

المفكر التربوي :   إبراهيم رشيد:- اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية
 والنطق وتعديل السلوك  لمدة تزيد عن ثلاثين سنة عملية علمية تطبيقية 
الخبير التعليمي المستشار في   صعوبات التعلم النمائية والمرحلة الأساسية ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية
رؤيتي الشخصية للتعليم كفن القيادة والشطرنج كتجربة حياة
ومهارة القراءة والكتابة والإملاء والرياضيات والصعوبات النمائية

يمكنكم التواصل معي مباشرة من خلال هذه المدونة
 Online       عبر الإنترنت 
وبدون What's Up أو Facebook 
أسفل المدونة على اليمين 
  دردشة مباشرة    live chat
ابدأ بالتعريف على نفسك ومن أين  ؟ ثم شرح الحالة والمطلوب مني ، 
وأنا تحت أمركم ضمن وقتي المتاح
وفي حالة عدم وجودي يمكنكم إرسال رسالة على Online       
وسأرد بإذن الله على الأسئلة بما يرضي الله 
....... 

الموقع الجديد لنمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية

 على الويب سايت   Ibrahim Rashid Academy..

الموقع قيد التعديل ووضع المعلومات وننتظر اقتراحاتكم 
 
حول المواضيع التي تهم الطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية وذوي القدرات الخاصة. يمكنكم 
 
وضعه على المفضلة وعمل مشاركة له لتعم الفائدة على الجميع بإذن الله .

 يمكنكم الضغط على الرابط


رؤيتي الشخصية ضمن هرمية كرة الثلج الخضراء للذكاء الناجح 
" متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "
﴿ لَيْسَ كُلَّ مَا أَنُشَرُهُ أَعَيْشِهِ وَلَكُنَّ هُنَاكَ نُصُوصٌ كَأَنّهَا مَعْزُوفَاتٍ يَرْفِضَ عقلِيٌّ أَنْ يَتَجَاهَلَهَا ﴾

‏إذا أحسست بالألم فأنت "حيّ" أما إذا أحسست بآلام الآخرين فأنت "إنسان"‏.

 إنَّ كل الناس يعرفون ما يفعلون، ولكن قلة منهم يفعلون ما يعرفون
.... إلى كل الآباء والأمهات والمعلمين والمعلمات والمختصين والمختصات الكرام ‘ 
الذين يتعاملون مع ذوي القدرات الخاصة والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية.
     إنَّ كل الناس يعرفون ما يفعلون، ولكن قلة منهم يفعلون ما يعرفون

وراء كل غيمة سوداء شمسٌ ساطعةٌ حمراء
      أقول لكم :  دعوهم يبكون 
فإنك إن رحمت بكاءه لم تقدر على فطامه، ولم يمكنك تأديبه، فيبلغ جاهلاً فقيرًا  !"
           من أمن العقاب أساء الأدب ... ومن أمن المحبة أساء التواصل 
الوعاء ممتلئ ‘ 
        ولكن‘ لا يُعطي إلا من يغرف منه ‘ كالكتاب المغلق الذي يُفتح ليؤخذ منه ما بين سطوره ‘
فكلما تعلمت أكثر طرحت عن كاهلك المزيد من المخاوف!  فالكتب بساتين العقلاء.

إذا كان مصعد النجاح معطلًا .... استخدم السلم درجة درجة....


وَلم أرَ في عُيُوبِ النّاسِ شَيْئًا     كَنَقصِ القادِرِينَ على التّمَامِ
إذا غامَرْتَ في شَرَفٍ مَرُومِ       فَلا تَقنَعْ بما دونَ النّجومِ
       




استراتيجية   IR   "     Ibrahim Rashid 
     
       








قبل البدء بشرح الأسماء الستة 
لنقرأهذه القصة والتي رأيت فيها روعة وجمال اللغة العربية  .. لغة القرآن الكريم 

يا أبتِ أدرك فاها, قد غلبني فوها، لا طاقة لي بـفيها..!

       حكي عن عبدالله النميري أنه قال كنت يوما مع المأمون وكان بالكوفة فركب للصيد ومعه سرية من المعسكر، فبينما هو سائر إذ لاحت له طريدة فأطلق عنان جواده وكان على سابق من الخيل، 
فأشرف على نهر ماء الفرات.
فإذا هو بجارية عربية خماسية القد (طولها 5 أشبار) كأنها القمر ليلة تمامه 
وبيدها قربة قد ملأتها ماء وحملتها على كتفها 
وصعدت من حافة النهر فانحل وكاؤها ( رباط القربة ونحوه)
 فصاحت برفيع صوتها:
يا أبتِ أدرك فاها, قد غلبني فوها، لا طاقة لي بـفيها..!
قال: فعجب المأمون من فصاحتها فرمت الجارية القربة من يدها.
فقال لها المأمون: يا جارية من أي العرب أنت؟
قالت: من بني كلاب.
قال : وما الذي حملكِ على ان تكوني من الكلاب؟
فـقالت: والله لست من الكلاب وإنما أنا من قوم كرام غير لئام يقرون الضيف ويضربون بالسيف.
ثم قالت: يا فتى من أي الناس أنت؟
فقال: أو عندكِ علم بالأنساب؟
قالت: نعم.
قال لها: أنا من مضر الحمراء.
قالت: من أي مضر؟
قال: من أكرمها نسبا وأعظمها حسبا وخيرها أما وأبا ممن تهابه مضر كلها.
قالت: أظنك من كنانة؟
قال: أنا من كنانة.
قالت: فمن أي كنانة؟
قال: من أكرمها مولدا وأشرعها محتدا( أصلا) وأطولها في المكرمات يدا ممن تهابه كنانة وتخافه.
فقالت: إذن أنت من قريش؟
قال : أنا من قريش.
قالت: من أي قريش؟
قال: من أجملها ذكرا وأعظمها فخرا ممن تهابه قريش كلها وتخشاه.
قالت: والله انت من بني هاشم.
قال: أنا من بني هاشم.
قالت: من أي هاشم؟
قال: من أعلاها منزلة وأشرفها قبيلة ممن تهابه هاشم وتخافه.
قال: فعند ذلك قبلت الأرض 
وقالت: السلام عليك يا أمير المؤمنين وخليفة رب العالمين
قال: فعجب المأمون وطرب طربا عظيما 
وقال: والله لأتزوجن بـهذه الجارية لأنها من أكبر الغنائم.

ووقف حتى تلاقته العساكر فنزل هناك وأنفذ خلف أبيها 
وخطبها فزوجه منها وأخذها وعاد مسرورا وهي والدة ولده العباس..

الأسماء الخمسة 
     هو المصطلح الذي يطلق على خمس كلمات في اللغة العربيّة وهي (أب، أخ، حم، فو، ذو)، 
وأضاف إليها بعض علماء اللغة الاسم (هنو)، ولكنه نادر الاستخدام في اللغة، 
وتعامل هذه الأسماء معاملة خاصّة من حيث الإعراب، فلها شروطها وعلاماتها الإعرابيّة الخاصّة.




·   الأسماء الخمسة 
هي: أبُ، أخُ، حَمُ (وهو أبو الزوج)، فو (وهو الفَمْ)، ذو (بمعنى صاحب)


 حَمُوْ المرأة أبو زوجها، وحَمْو الرَّجُل أبو امراته.


.أولاً : تحديدها : هي خمسة أسماء معربة : أبٌ ،اخٌ ،  حمٌ ، فو ، ذو .
ثانياً : إعرابها :
تُعْرَبُ هذهِ الأسماءُ – في حالات خاصة – بالحروف لا بالحركات :
أُعْرِبَ ما تحته خطّ فيما يلي:
- قال الأصمعيّ:
         بينما أنا في بعض البوادي إذا بصبيّ مَعَهُ قِرْبَةٌ قد غَلَبَتْه فيها ماءٌ 
وهو ينادي: يا أَبَتِ،
 أَدْرِكْ فاها غَلَبَني فوها لا طاقة لي بفيها.

- سُمِعَ أَعرابيّ يقول في الطّواف: اللهمّ اغفر لأُمّي، 
فقيل له: ما لَكَ لا تذكر أباك؟ 
فقال: أبي رَجُلٌ يحتال لنفسه، وأمّا أُمّي فبائسة ضعيفة.

الإعراب:
فا:  مفعول به للفعل (أَدْرِك)، منصوب، علامة نصبه الألف لأنه من الأسماء الخمسة وهو مضاف.
فو: فاعل للفعل (غَلَبَ)، مرفوع، علامة رفعه الواو لأنّه من الأسماء الخمسة وهو مضاف.
في  :اسم مجرور بالباء، وعلامة جرّه الياء لأنّه من الأسماء الخمسة وهو مضاف.
أبا: مفعول به للفعل (تذكر)، منصوب، علامة نصبه الألف لأنّه من الأسماء الخمسة وهو مضاف.

أب: مبتدأ مرفوع، علامة رفعه الضمّة المقدّرة على الياء لأنّه اسم من الأسماء الخمسة مضاف إلى ياء المتكلم.

  هناك شروط يجب توافرها في الجملة التي تحتوي على الأسماء الخمسة كي يعرب 

( أب، أخ، حم، فو، ذو) من الأسماء الخمسة، وهي:


 1- أن تكون مفردة غير مثناة ولا مجموعة.
مثل: ( عرفت أخاك مجتهد ) .

فلو كانت مثناةً أو مجموعة أعربت إعراب المثني أو الجمع مثل : جاء أخوان ورأيت آباء
   2-  أن تكون مضافة وهو شرط أساسي، فإن لم تكن مضافة 
أعربت كغيرها من الأسماء بالحركات الظاهرة،
 مثل: هذا أبٌ، 

3-  أن تكون إضافتها إلى غير ياء المتكلم 
إذا أضيفت إلى ياء المتكلم أعربت بحركة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من

ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة
 أي يجب أن يكون المضاف إليه غير ياء المتكلم، فإن كانت ياء المتكلم،
 ( أي إن أبي و أخي ليست من الأسماء الخمسة ) .
 فإذا أضيفت إلي ياء المتكلم تعرب بحركاتٍ مقدرة ٍ 
أعربت كباقي الأسماء، تعرب بحركاتٍ مقدرة ٍ مثل : ( أبي يحب الحق ) .
ولكن بحركات مقدرة، مثل: 
رأيت أبي.
  4- أن تكون مضافة مثل: ( أبوك كريم ) ، ( أبو بكر حضر ) (أي أنها متصلة بمضاف إليه ) .

فإن لم تضف أعربت بالحركات الأصلية مثل : إنَّ له أبًا كريمًا .

5-  أن تكون "ذو" مضافة إلى اسم ظاهر وليس إلى ضمير، أي أن يكون معناها صاحب، فإن أضيف كان لها معانٍ أخرى حسب موقعها من الجملة، وبالتالي لا تعتبر من الأسماء الخمسة، 

كما في المقطع الشعري: فحسبي من ذو عندهم ما كفانيا. 

 6-  أن تكون مكبرة غير مصغرّة.

7-  أن تكون "فو" أي؛ فم مزالة الميم، فإن لم تكن مزالة أعربت بالحركات الظاهرة.


العلامات الإعرابيّة للأسماء الخمسة
        عند انطباق الشروط آنفة الذكر على الأسماء الخمسة، فإنها 
تحمل ثلاث علامات إعرابيّة مختلفة،

 أولًا : الرفع ....    تُرفع بالواو – بدلاً من الضمة
وهي: علامة الرفع هي الواو بدلاً من الضمة، 

وأمثلة ذلك:
 - ( أ ) في حالة الرفع
-        دخل أبوك المسجدَ لأداءِ الصلاةِ .
-        يشاركُ أخوك في جماعةِ الإذاعةِ المدرسيةِ .
-        حموك رجلُ عطوفُ القلبِ .
-        فوك ناطقٌ بالحقِ .
-        رسولُ اللهِ ذو خلقٍ عظيمٍ .

 أبو الطيب المتنبي من أشهر الشعراء العرب.
 حضر أبو الطالب إلى المدرسة. 
حمو فاطمة رجلٌ متقاعد. 
أبو عليٍّ صاحبُ أشهر كشكٍ للكتبِ والصُّحفِ في عمانَ .
يَعْمَلُ أخو الفتاةِ في التجارةِ .
حمو هيفاءَ وحماتُها متقاعدان .
يخلو فوكَ من الأسنانِ الصناعيةِ .
الطبيبُ ذو الاختصاص يُجيدُ اختصاصَهُ .
علامة رفعها الواو نيابة عن الضمة

قال تعالى : والله ذو فضل على المؤمنين
حموك رجل فاضل
حضر أبو علي من السفر
يبتسم فوك دائماً
كان أخوك في السوق

هنا كل من " ذو ، حموك ، أبو ، فوك ، أخوك "
اسم مرفوع وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة لأنه من الأسماء الخمسة
مثال :

 ينال ذو العلم جائزة
ينال : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
ذو : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة لأنه من الأسماء الخمسة وهو مضاف
والعلم مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره العلم
جائزة : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره علامة نصبها الألف نيابة عن الفتحة


أبو كريم عاملُ بناءٍ نشيط.
 أبو: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الواو، لأنه من الأسماء الخمسة، وهو مضاف.
 كريمٍ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره تنوين الكسر. 
عاملُ: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، وهو مضاف. 
بناءٍ: مضاف إليه مجرور وعلامة جره تنوين الكسر. 
نشيطٌ: نعت مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم.


يَعْمَلُ أخو الفتاةِ في التجارةِ .
يعمل : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة .
أخو : فاعل مرفوع علامته الواو لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
الفتاة : مضاف إليه مجرور .

حمو هيفاءَ وحماتُها متقاعدان .
حمو : مبتدأ مرفوع علامته الواو لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
هيفاء : مضاف إليه مجرور علامته الفتحة ، لأنه ممنوع من الصرف .
حمات : اسم معطوف على مرفوع ، علامته الضمة , وهو مضاف .
ها : في محل جر بالإضافة .
متقاعدان : خبر مرفوع ، علامته الألف لأنه مثنى .

يخلو فوكَ من الأسنانِ الصناعيةِ .
يخلو : فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على آخره .
فو : فاعل مرفوع علامته الواو ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .

الطبيبُ ذو الاختصاص يُجيدُ اختصاصَهُ .
الطبيب : مبتدأ مرفوع علامته الضمة .
ذو : صفة مرفوعة علامتها الواو ، لأنها من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
الاختصاص : مضاف إليه مجرور علامته الكسرة .
يجيد : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة ، وفاعله مستتر فيه تقديره (هو) .

اختصاص : مفعول به منصوب علامته الفتحة ، والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر .



أبو عليٍّ صاحبُ أشهرِ كشكٍ للكتبِ والصُّحفِ في عمانَ .
أبو : مبتدأ مرفوع علامته الواو ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
علي : مضاف إليه مجرور علامته تنوين الكسر .
صاحب : خبر مرفوع علامته الضمة ، وهو مضاف .
أشهر : مضاف إليه مجرور علامته الكسرة ، وهو مضاف .
كشك : مضاف إليه مجرور علامته تنوين الكسر .

عمان : اسم مجرور علامته الفتحة ، لأنه ممنوع من الصرف .

ثانيًا :النصب 
           .... تنصبُ بالألف بدلاً من الفتحة في :
علامة النصب 
      هي الألف بدلاً من الفتحة، 

وأمثلة ذلك: 
إنّ أخاك مديرٌ ناجحٌ. رأيت أباك

عطّر فاك بالكلام الطيب. 
-        رافقت منة أباها إلى الطبيب .
-        أعطيت أخاك وردة جميلة .
-        شاهدت حماك جنب السيارة .
-        طيب الله فاك يا صائم .
-        صادقت ذا الأخلاق الحسنة .

شاوِرْ أباك في الأمور المهمة .
لَعلَّ أخاك يَعْلَمُ الأمرَ .
أحبِبْ حماكَ وحماتَكَ .
جَنّبْ فاك قولَ السوء .
ساعِدْ ذا الحاجةِ الملهوفَ .

 رأيت أباك
رأيتُ: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بتاء المتكلم، والتاء ضمير متصل في محل رفع فاعل.
 أباك: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الألف، لأنه من الأسماء الخمسة، وهو مضاف، والكاف ضمير متصل في محل جر مضاف إليه.



شاوِرْ أباك في الأمور المهمة .
شاور : فعل أمر مبني على السكون ، وفاعله مستتر فيه تقديره (أنت) .
أبا : مفعول به منصوب علامته الألف ، من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .

لَعلَّ أخاك يَعْلَمُ الأمرَ .
لعل : حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح .
أخا : اسم لعلّ منصوب علامته الألف ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : حرف مبني على الفتح في محل جر بالإضافة .
يعلم : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة ، وفاعله مستتر فيه تقديره (هو) .
الأمر : مفعول به منصوب علامته الفتحة ، والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر (لعل) .

أحبِبْ حماكَ وحماتَكَ .
أحبب : فعل أمر مبني على السكون ، وفاعله مستتر فيه تقديره (أنت) .
حما : مفعول به منصوب ، علامته الألف لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .
حماة : اسم معطوف على منصوب علامته الفتحة .

جَنّبْ فاك قولَ السوء .
جنب : فعل أمر مبني على السكون ، وفاعله مستتر فيه تقديره (أنت) .
فا : مفعول به أول منصوب علامته الألف لأنه من الأسماء الخمسة .
قول : مفعول به ثان منصوب علامته الفتحة .

ساعِدْ ذا الحاجةِ الملهوفَ .
ساعد : فعل أمر مبني على السكون ، فاعله مستتر فيه .
ذا : مفعول به منصوب علامته الألف لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
الحاجة : مضاف إليه مجرور علامته الكسرة .

الملهوف : نعت لـِ (ذا) منصوب علامته الفتحة .


ثالثًا : الجر ....  تُجر الأسماءُ الخمسةُ بالياء بدلاً من الكسرة 
علامة الجر 
        هي الياء بدلاً من الكسرة، 
وأمثلة ذلك:
قال تعالى : وفوق كل ذي علم عليم
هذه سيارة أبيك أعطها لأخيك
كن عوناً لحميك
نظرت إلى فيك
هنا : " ذي ، أبيك ، أخيك ، حميك ، فيك "
أسماء مجرورة وعلامة جرها الياء نيابة عن الكسرة لأنها من الأسماء الخمسة
 أحسن إلى أصدقاء أبيك
لا تلجأ لشخص غير ذي خبرة. 
اتصل بأخيك لتطمئن عليه. 
-        أنت مثل أبيك في الكرم والسماحة .
-        ذهبت إيمان إلى أخيك صباحًا .
-        يسيلُ الماءُ مِنْ فِيِّ السِّقَاءِ .
-        يعطفُ المؤمنون على ذي عُسْرَةٍ

صِلْ أصدقاءَ أبيكَ .
أرسلتُ رسالةً الكترونيةً إلى أخيكَ .
تعتمِدُ الموظفةُ على حميها وحماتِها في العنايةِ بأطفالِها .
أنت قلتَ هذا بملءِ فيك .
لا تعتمِدْ في تصليح سيارتك على ميكانيكيٍ غيرِ ذي خبرة .


 ذهب علي إلى أبيك
ذهب : فعل ماض مبني على الفتح
محمد : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
إلى : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
أبيك : أبي أسم مجرور بـ ( إلى ) وعلامة جره الياء نيابة عن الكسرة لأنه من الأسماء
الخمسة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر مضاف إليه
أمثلة إعرابيّة هذه مجموعة من الأمثلة على إعراب جمل تشتمل الأسماء الخمسة: 

صِلْ أصدقاءَ أبيكَ .
صل : فعل أمر مبني على السكون ، فاعله مستتر فيه .
أصدقاء : مفعول به منصوب علامته الفتحة ، وهو مضاف .
أبي : مضاف إليه مجرور علامته الياء ، وهو مضاف .

أرسلتُ رسالةً الكترونيةً إلى أخيكَ .
أرسلت : فعل وفاعل .
رسالة : مفعول به منصوب علامته تنوين الفتح .
الكترونية : صفة منصوبة ، علامتها تنوين الفتح .
أخي : اسم مجرور علامته الياء ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .

تعتمِدُ الموظفةُ على حميها وحماتِها في العنايةِ بأطفالِها .
تعتمد : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة .
الموظفة : فاعل مرفوع ، علامته الضمة .
حمي : اسم مجرور ، علامته الياء ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .
حمات : اسم معطوف على مجرور ، علامته الكسرة .

أنت قلتَ هذا بملءِ فيك .
أنت : ضمير مبني على الفتح ، في محل رفع مبتدأ .
قلت : فعل وفاعل .
هذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل نصب مفعول به ، والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر .
ملء : اسم مجرور بحرف الجر ، علامته الكسرة ، وهو مضاف .
في : مضاف إليه مجرور ، علامته الياء ، لأنه من الأسماء الخمسة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .

لا تعتمِدْ في تصليح سيارتك على ميكانيكيٍ غيرِ ذي خبرة .
لا : حرف نفي .
تعتمد : فعل مضارع مجزوم ، وفاعله مستتر فيه .
في تصليح : شبه جملة جار ومجرور .
سيارة : مضاف إليه مجرور علامته الكسرة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .
على ميكانيكي : جار ومجرور .
غير : صفة مجرورة علامتها الكسرة , وهي مضافة .
ذي : مضاف إليه مجرور علامته الياء ، وهو مضاف .
خبرة : مضاف إليه مجرور .




أب - أخ - حم - فو – ذو ( بمعني صاحب )
–       تعرب الأسماء الخمسة بعلامات (فرعية) نيابة عن الحركات الإعرابية
ترفع بالواو نيابة عن الضمة وتنصب بالألف نيابة عن الفتحة وتجر بالياء نيابة عن الكسرة .




الأسماء الخمسة
" أب ، أخ ، حم ، فو ، ذو : بمعنى صاحب "



إعراب الأسماء الخمسة



قال تعالى : ما كان محمد أبا أحد من رجالكم
إن أخاك اخلص الناس بك
صن فاك عن اللغو
سألت ذا علم
إن حماك في السفر
هنا " أبا ، أخاك ، فاك ، ذا ، حماك "
أسماء منصوبه وعلامة نصبها الالف نيابة عن الفتحة لأنه من الاسماء الخمسة
مثال :
 أحترم أخي
أحترم : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره والفاعل ضمير
مستتر وجوباً تقديره أنا
أخي : أخ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء منع من
ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء وهي الكسرة وهو مضاف
والياء : ضمير متصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
علامة جرها الياء نيابة عن الكسرة




لا تعرب الأسماء الخمسة هذا الإعراب إلا بشروط أهمها
أن تكون مضافة إلى ضمير غير ياء المتكلم
مثلاً أبوك في حالة الرفع وأباك في حالة النصب وأبيك في حالة الجر
او تكون مضافة لأسم ظاهر
مثلاً في حالة الرفع ذو علم في حالة النصب ذا علم في حالة الجر ذي علم

مثلاً 
خرج أبي ..
 أب : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة
قابلت أبي :
 أب مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة
ذهبت إلى ابي : 
أب اسم مجرور بـ ( إلى ) وعلامة جره الكسرة المقدرة
والياء : ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
أن تكون مفردة وإذا ثنيت تعرب إعراب المثنى
مثلاً
 وقف الأخوان
الأخوان : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الألف نيابة عن الضمة لأنه مثنى
وإذا جمعت جمع تكسير تعرب بالحركات الظاهرة
مثلاً قال تعالى 
إنما المؤمنون إخوة
إخوة : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
ألا تصغر واذا صغرت " أُبيّ ، أُخيّ " تعرب بالحركات الظاهرة
أن تخلو كلمة "فو " من الميم : وإذا اتصلت بها الميم : أعربت بالحركات الظاهرة
مثلاً نطق الفم بالحق
الفم : فاعل مرفوع وعلامة
رفعه الضمة الظاهرة على آخره


خلاصة إعرابية :
 لاحظنا أن الأسماء الخمسة في الجمل السابقة ،
 أُعربت بالحروف لا بالحركات
 فرُفعت بالواو بدلاً من الضمة ، 
ونُصبت بالألف بدلاً من الفتحة ، 
وجُرت بالياء عوضاً عن الكسرة . 

ثالثاً: شروط إعرابها بالحروف :
لكن هنالك شروطاً خاصة ، يجب أن تتوفر في الأسماء الخمسة حتى تُعرب بالحروف ،
 وهذه الشروط هي :
1- أن تكون مفردة – غير مثناة ولا مجموعة - ، 
فإن كانت مثناة أو مجموعة ، أُعربت إعراب المثنى أو الجمع ،
 فمثال المثنى :
عاد أخواه وحمواه من السفر .
احترمت الشابين ذوي الإرادة ، والفتاتين ذواتِ الهمة .
ومثال الجمع :
احترمتُ الشابَ ذوي الإرادة ، والفتيات ذواتِ الهمة .
وطنك هو إرث آبائك وأجدادك .

عاد أخواه وحمواه من السفر .
عاد : فعل ماض مبني على الفتح .
أخوا : فاعل مرفوع بالألف لأنه مثنى ، وهو مضاف .
ه : في محل جر بالإضافة .
حموا : اسم معطوف على مرفوع علامته الألف .

احترمت الشابين ذوي الإرادة ، والفتاتين ذواتي الهمة .
احترمت : فعل وفاعل .
الشابين : مفعول به منصوب علامته الياء لأنه مثنى .
ذوي : صفة لمنصوب ، علامته الياء – مثنى – .
الفتاتين : معطوف على منصوب ، علامته الياء .
ذواتي : صفة منصوبة علامتها الياء ، لأنها مثناة .

احترمتُ الشابَ ذوي الإرادة ، والفتيات ذواتِ الهمة .
ذوي : نعت منصوب علامته الياء – ملحق بجمع المذكر السالم .
ذوات : نعت منصوب علامته الكسرة – جمع مذكر سالم .

وطنك هو إرث آبائك وأجدادك .
وطن : مبتدأ مرفوع علامته الضمة ، وهو مضاف .
ك : في محل جر بالإضافة .
هو : ضمير فصل مبني على الفتح ، لا محل له .
إرث : خبر مرفوع علامته الضمة ، وهو مضاف .
آباء : مضاف إليه مجرور علامته الكسرة .

2- ومن شروط اعراب الأسماء الخمسة بالحروف أن تكون الأسماء الخمسة مضافة ،
 فإن كانت غير مضافة أعربت بالحركات :
هذا أبٌ مكافحٌ
نعم الأخُ عليٌّ
لؤيٌ حمٌ مثالي

هذا أبٌ مكافحٌ
هذا : اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ .
أب : خبر مرفوع علامته تنوين الضم .
مكافح : صفة مرفوعة .

نعم الأخُ عليٌّ
نعم : فعل ماض مبني على الفتح .
الأخ : فاعل نعم مرفوع علامته الضمة .
علي : بدل من الأخ مرفوع ، أو خبر مرفوع لمبتدأ محذوف تقديره (هو) .

لؤيٌ حمٌ مثالي
لؤي : مبتدأ مرفوع ، علامته تنوين الضم .
حم : خبر مرفوع ، علامته تنوين الضم .
مثالي : صفة مرفوعة علامتها تنوين الضم .

3- ومن شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف أن تكون إضافتها إلى غير ( ياء المتكلم ) ،
 فإذا أضيفت إلى ياء المتكلم ، فإنها تُعرب بالحركات المقدرة على آخرها – ما قبل ياء المتكلم 
– مثل :
بأبي أنت وأمي
يحاول أخي جهده إقناعي
أُشارك أبي وأخي السكن

بأبي أنت وأمي
أبِ : اسم مجرور بكسرة مقدرة على آخره ، وهو مضاف ، والجار والمجرور في محل رفع خبر مقدم .
أنت : ضمير مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ مؤخر .

يحاول أخي جهده إقناعي
يحاول : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة .
أخ : فاعل مرفوع علامته ضمة مقدرة على آخره ، وهو مضاف .
ي : في محل جر بالإضافة .
جهد : حال منصوبة علامتها الفتحة مؤولة بـ (جاهداً) .
إقناع : مفعول به منصوب بفتحة مقدرة على آخره .

أُشارك أبي وأخي السكن
أشارك : فعل مضارع مرفوع علامته الضمة .
أب : مفعول به منصوب ، بفتحة مقدرة على آخره وهو مضاف .
أخ : اسم معطوف على منصوب ، علامته فتحة مقدرة على آخره .

كيف تعرب الأسماء الخمسة :
الأسماء الخمسة المعروفة هي ( أب - أخ - حم - فو- ذو)
الحالة الأولى :
أن تُعرب بالحروف ( علامات الإعراب الفرعية ) فتُرفع الواو وتُنصب بالألف وتُجر بالياء . وفقا للشروط التالية :
1. أن تكون مفردةً غير مثناة ولا مجموعة مثل : عادَ أخوك من السفر سعيدا / فاعل مرفوع وعلامة رفع الواو لأنه من الأسماء الخمسة وهو مضاف والكاف ضمير متصل في محل جر بالإضافة . ويخرج عن هذا أن تكون مثناة أو مجموعة فتكون معربة بالحروف ( ا ، و ي ) ولكنها لا تعد من الاسماء الخمسة فإذا جاءت مثناة عوملت معاملة المثنى بالإعراب مثل :
قوله تعالى ( ورفع أبويه على العرش ) / مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه ملحق بالمثنى
أو جمع مذكر سالم فتُعرب إعرابه مثل قوله تعالى :
" وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى "/ مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه جمع مذكر سالم
2. أن تكون مضافة ولكن إلى غير ياء المتكلم مثل :
رأيتُ أباكَ كريماً / مفعول به أول منصوب وعلامة نصبه الألف لأنه من الأسماء الخمسة وهو مضاف والكاف ضمير متصل في محل جر مضاف إليه
الحالة الثانية :
أن تعرب بالحركات الظاهرة :
1. إذا كانت منقطعة عن الإضافة فلا يتبعها مضافا إليه مثل :
• مررتُ بحمٍ رحيمٍ / اسم مجرور وعلامة جره تنوين الكسر الظاهر على آخره
• هذا أبٌ كريمٌ / خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
• " إنّ له أباً شيخاً كبيراً " / اسم إن منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح الظاهر على آخر
2. إذا كان جمع تكسير مثل :
• الإخوانُ كثيرون لكن الأوفياء قليلون / مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
• نحترم آباءَنا / مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره
• بالله سلم على الإخوانِ / اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره
الحالة الثالثة :
أن تعرب بالحركات المقدرة :
ويكون ذلك إذا أضيفت إلى ياء المتكلم في حالة الرفع والنصب مثل :
• أبِي رجلٌ فاضلٌ / مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على ما قبل الياء وهو مضاف والياء مضاف إيه

• أقدر أخِي الكبير واحترمه / مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء
تدريبات

أكمل مكان النقط باسم من الأسماء الخمسة:
1- حضر...................حفل المدرسة0 (أبى - أبوك - أبيك )
2- اغسل.................بالماء والصابون0 (فمك - فوك - فاك )
3- سلمت على...............الأخلاق الحميدة0 (ذو - ذي - ذا )
4- سلمت على..................في الحفلة0 (أخيك - أخاك – أخوك)
5- قابلت.................في الشارع0 (حماك - حموك – حمو )
6- ................. بكر الصديق صاحب رسول الله (ص) في غار ثور0 (أبا - أبو - أبى )
7- قابلت ...................في مدرسة عبد المنعم واصل 0 ( أبوك - أبيك - أباك )
8- .................النورين لقب الصحابي عثمان بن عفان0 (ذي - ذو - ذا )
9- لقب عثمان بن عفان ب.......................النورين (ذي - ذو - ذا )
10- قابلت...........................الأخلاق الحسنة في المسجد0 (ذي - ذو - ذا )
11- ليت ..................يدرك الخطأ. ( أخوك – أخاك – أخيك )
12- كان................حاضرًا. ( أبي – أباك – أبوك )

أدخل علي كل جملة فعلا ناسخا مرة وحرفا ناسخا مرة أخري وغير ما يلزم .

أ‌)        حموك أخلاقه فاضلة .
............................................................................................
ب‌)      ذو العلم محترم بين الناس .
.............................................................................................
جـ) أبي يعلمني إلقاء الشعر .
.............................................................................................

احذف الناسخ في الجمل الآتية واكتب الجملة صحيحة :

1- لعل أخاك هو الفائز الأول .
2- إن ذا العلم محترم .
3- ليت أباه حاضر .
4- كان السباق إلي الخير أبا بكر
5- إن أباك محسن .
6- إن ربك ذو مغفرة للناس .
7- أصبح ذو العلم ذا مكانة رفيعة.
8- كأن ذا القوة أسدٌ .

أعرب ما تحته خط:
1- أخي مجتهدٌ .
2- أخوك مجتهدٌ.
3- الأخ مجتهدٌ .
4- أبي حاضرٌ .
5- أبوك حاضرٌ.

6- إن أباك حاضر


تدريب 1 :
 بيِّن الأسماء الخمسة في الجمل التالية ، وأعربها .
1- مُؤسِّسُ الدولةِ الأمويةِ هو مُعاويةَ بنُ أبي سفيانَ .
2- يَعتبر المؤرخون أبا عبدالله السفاح مؤسسَ الدولةِ العباسيّةِ .
3- بُنيتْ مدينةُ بعدادّ في عهدِ أبي جعفر المنصورِ .
4- دُفِنَ زيدُ بنُ حارثةَ ، وعبدُالله بن أبي رواحةَ ، وجعفرُ بنَ أبي طالب – رضي الله عنهم – في مؤتة .
5- تولى الخلافة بعد موتِ الرسولِ صلى الله عليهِ وسلّم ، أبو بكر الصّديقُ ثم صار عمرُ بنُ الخطاب ، الخليفةَ الثاني ، ثم اختار المسلمون بعده عثمانَ بنَ أبي عفان ، وانتهت الخلافةُ من بعده إلى عليّ بنِ أبي طالبٍ رضوان الله عليهم .
6- مقامُ أبي عبيدةَ ، عامر بنِ الجراحِ موجودٌ في غورِ الأردنِّ .
7- يُعتبرُ عمرُ بنُ أبي ربيعة ، إمامُ شُعَراءِ الغزلِ الحِسِّيِّ في صدرِ الإسلامِ .
8- ساعِدْ أخاك ، واحترمْ حماكَ وحماتَكَ حتى تعيشَ مرتاحاً .
9- لا تتوقعْ العونَ من ذي طمعٍ .
10- حافظْ على صِحّةِ فيكَ ، وأسنانِكَ ، فلا تفتحْ فاك إلى عندَ طبيبِ الأسنانِ !

تدريب 2 :
 أعرب ما تحته خط في الجمل التالية :
1- الأخوان متفقان .
2- الأبُّ والأمُّ والأولادُ في الأسرةِ متعاونون .
3- الحمواتُ أمهاتٌ .
4- أبوا الفتاةِ – أمها وأبوها – وإخوتُها ، نِعمَ الآباءِ والأخوة .
5- يُكافأُ الآباءُ والأمهاتُ خيراً عند الله .

تدريب 3 :
1- استعمل من الأسماء الخمسة كلمة (أب) في ثلاث جمل بحيث تكون مرفوعة مرة  ومنصوبة أخرى، ومجرورة ثالثة.
2- استعمل من الأسماء الخمسة كلمة (أخ) في ثلاث جمل بحيث تكون مرفوعة مرة، ومنصوبة أخرى، ومجرورة ثالثة.
3- استعمل من الأسماء الخمسة كلمة (حم) في ثلاث جمل بحيث تكون مرفوعة مرة، ومنصوبة أخرى، ومجرورة ثالثة.
4- استعمل من الأسماء الخمسة كلمة (فو) في ثلاث جمل بحيث تكون مرفوعة مرة، ومنصوبة أخرى، ومجرورة ثالثة.
5- استعمل من الأسماء الخمسة كلمة (ذو) في ثلاث جمل بحيث تكون مرفوعة مرة، ومنصوبة أخرى، ومجرورة ثالثة.

عن الكاتب

المفكر التربوي إبراهيم رشيد اختصاصي صعوبات التعلم

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق