نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم  وصعوبات التعلم والنطق
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

الذكاءات المتعددة واستراتيجيات التعليم والتعلم .. جاردنر


 المفكر التربوي :   إبراهيم رشيد:اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية
 والنطق وتعديل السلوك  لمدة تزيد عن ثلاثين سنة عملية علمية تطبيقية 
الخبير التعليمي المستشار في   صعوبات التعلم النمائية والمرحلة الأساسية ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية
رؤيتي الشخصية للتعليم كفن القيادة والشطرنج كتجربة حياة
ومهارة القراءة والكتابة والإملاء والرياضيات والصعوبات النمائية
أنا إبراهيم رشيد معلم أفتخر بتدريس أطفال صعوبات التعلم
والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم وطلبة المرحلة الأساسيّة الدنيا والعليا
وتأهيل الأمهات والمعلمات لكيفية التعليم والتعامل مع الأطفال 
I am Ibrahim Rashid teacher I am proud to teach children Learning Disabilities
بحمد ومنة من الله
 عدد مشاهدي صفحتي التربوية المجانية النمائية الأولى
أكثر من سبعة مليون  7:000:000  
ومتوسط الدخول اليومي للموقع من خمسة إلى سبعة آلاف يوميًّا
والشهري من 150 ألف، لغاية 200 ألف متابع
لكيفيّة تعليم وتعلم الأطفال
 والتعامل معهم ضمن منهجيتي الخاصة للهرمية القرائية من خلال الموازنة العمودية والأفقيّة 
 يمكنكم الضغط على الرابط وضعه على المفضلة وعمل مشاركة له لتعم الفائدة على الجميع بإذن الله .
                                 http://www.ibrahimrashidacademy.net/
...  وننتظر اقتراحاتكم  حول المواضيع التي تهم
 الطلبة الموهوبين والعاديين والموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية وذوي القدرات الخاصة. 
Ibrahim Rasheed
Expert educational consultant Learning difficulties
and speech and basic stage internationally accredited from Canada






الذكاءات المتعددة:إعداد الدكتور/ صلاح عبد المحسن عجاج

        تعد فكرة التعددية في دراسة الذكاء ليست جديدة على إطلاقها، حيث أكد "بينيه" أن الذكاء ليس قدرة واحدة ضيقة النطاق يمكن قياسها بنوع واحد من الاختبارات، كما ميز "ثورنديك" بين أنواع ثلاثة من الذكاء هي المجرد والميكانيكي والاجتماعي، ثم قدم "ستيرنبرج" تصنيفًا ثلاثيًا للذكاء هي الذكاء العملي والذكاء الابتكاري والذكاء التحليلي .

       إلا أن تغيرًا جوهريًا أحدثه "هوارد جاردنر" (Howard Gardner ) عندما وضع أسس نظرية الذكاءات المتعددة ((Multiple Intelligences Theory، وهي تفترض أن كل إنسان يمتلك عدة ذكاءات وليس ذكاءً واحدًا، وأنه يتميز في نوع واحد منها أو أكثر، ولا يوجد شخصان لديهما نفس قدرات الذكاء حتى ولو كانا توأمين؛ لأن خبرتيهما مختلفة، 
     وقد اقترح في كتابه أطر العقل frames of mind)) سبعة أنواع وهذه الأنواع السبعة هي: الذكاء اللغوي، والذكاء المنطقي، والذكاء المكاني، والذكاء الحركي، والذكاء الموسيقي، والذكاء الاجتماعي، والذكاء الشخصي، ثم أضاف ذكاء ين آخرين، ذكرهما في محاضراته في مؤتمر "تعليم من أجل الذكاء" وهما الذكاء المرتبط بالخلق والوجود، والذكاء المرتبط بالبيئة (الذكاء الطبيعي)، كما أضاف زملاؤه وتلاميذه عدة أنواع من الذكاءات منها ذكاء القيم.

     وأورد البعض قائمة بأنواع الذكاءات المتعددة وتتضمن (132) نوعًا من أنواع الذكاء، وأوضح أن العلماء قد توصلوا لأكثر من (200) نوع.
وسوف نورد فيما يلي بعضًا من التفاصيل عن الذكاءات السبع للنظرية والتي اقترحها "جاردنر" إضافة إلى الذكاء الطبيعي وذكاء القيم؛ لعلاقة كل منهما بموضوع ومتغيرات البحث.

1. الذكاء اللغوي - اللفظي ( Verbal -Linguistic Intelligence):
ويعني قدرة الفرد على استخدام اللغة للتعبير عن أفكاره وفهم الأشخاص الآخرين، ويتضمن الإحساس بالفرق بين الكلمات وترتيبها وإيقاعها، والمتعلمون المتفوقون في هذا النوع من الذكاء يحبون القراءة والكتابة ورواية القصص، كما أن لديهم قدرة كبيرة على تذكر الأسماء والأماكن والتواريخ وغيرها .
2. الذكاء المنطقي الرياضي-Logical Intelligence) Mathematical)
ويعني قدرة الفرد على التفكير باستعمال الاستنتاج والاستنباط والتعامل مع الأرقام والعمليات الحسابية، والمتعلمون المتفوقون في هذا النوع من الذكاء يتمتعون بموهبة حل المشكلات ولديهم قدرة عالية على التفكير، فهم يطرحون أسئلة بشكل منطقي، ويمكنهم أن يتفوقوا في المنطق المرتبط بالعلوم وبحل المشكلات العلمية والبيئية .
3. الذكاء المكاني البصريSpatial-Visual Intelligence) )
ويعني قدرة الفرد على خلق تصورات مرئية للعالم في الفضاء وتكييفها ذهنياً، وتصور العالم المكاني داخليًا في العقل، مثل الطريقة التي يبحر بها الطيار أو البحار، أو الطريقة التي استخدمها النحات أو الرسام، والمتعلمون المتفوقون في هذا النوع من الذكاء في حاجة لصور ذهنية لفهم المعلومات الجديدة، كما يحتاجون معالجة الخرائط واللوحات والجداول وتعجبهم ألعاب المتاهات .
4. الذكاء الموسيقيMusical Intelligence) )
ويعني قدرة الفرد على التفكير في الموسيقى وسماعها والتعرف عليها، ويتجلى في الإحساس بالأصوات، وكذلك الانفعال بالآثار العاطفية للعناصر الموسيقية، ونجد هذا الذكاء عند المتعلمين الذين يستطيعون تذكر الألحان والتعرف على الإيقاعات، ويحبون الاستماع للموسيقى .
5. الذكاء الجسمي – الحركي (Kinesthetic- Bodily Intelligence)
    ويعني قدرة الفرد على استعمال الجسم لحل المشكلات، والقيام ببعض الأعمال، والتعبير عن أفكارهم وأحاسيسهم، والتلاميذ المتفوقون في هذا النوع من الذكاء يتفوقون في الأنشطة البدنية وفي التنسيق بين المرئي والحركي وعندهم ميول للحركة ولمس الأشياء .

6. الذكاء الشخصي الخارجي (الاجتماعي) ( Intelligence Interpersonal )
     ويعني قدرة الفرد على فهم الآخرين، وكيف يعملون، وكيف يتعاونون مع بعضهم البعض، والعمل بفعالية مع الآخرين، وفهمهم وتحديد أهدافهم وحوافزهم ونواياهم ورغباتهم ودوافعهم، وبناءً على ذلك يتفاعل معهم بكفاءة، والتلاميذ المتفوقون في هذا النوع من الذكاء يحبون العمل الجماعي ولهم القدرة على لعب دور الزعامة والتواصل

7. الذكاء الشخصي الداخليIntrapersonal Intelligence) )
     ويعني قدرة الفرد على أن يتعمق داخل نفسه ومعرفتها، ويعرف حدود قدراته، وكيف يتفاعل مع الأشياء، ويعرف الأشياء الواجب تجنبها والأشياء التي من المفروض أن يتجه نحوها، ويتضمن قدرة الفرد على فهم انفعالاته ونواياه وأهدافه، والمتعلمون المتفوقون في هذا النوع من الذكاء يتمتعون بإحساس قوي بثقة كبيرة بالنفس ويحبذون العمل منفردين ولهم إحساس قوي بمهاراتهم الشخصية ( ناديا السرور، 2007، ص ص257:240).

8. الذكاء الطبيعي Natural Intelligence) )
      ويعني قدرة الفرد على تمييز الكائنات الحية من نباتات وحيوانات داخل بيئته وتصنيفها، إضافة إلى الحساسية للمظاهر الأخرى في عالم الطبيعة مثل السحب والصخور، والتلاميذ المتفوقون بهذا النوع من الذكاء تغريهم الكائنات الحية في الطبيعة، ويظهرون تقديرًا وفهمًا عميقًا للبيئة، ولديهم مهارة أكبر في تصنيف الكائنات الحية، وقد يمتلكون موهبة الاعتناء والترويض للكائنات الحية النباتية والحيوانية .

9. ذكاء القيم (Values Intelligence)
      ويعني الاستعداد للاعتراف بالموضوعات التي ترتبط بقدسية الحياة عامة، وفي حالات كثيرة قدسية الكائنات الحية، والعالم الذي يعيشون فيه، وعندما يتعدى المرء على حقوق الآخرين عند تعامله مع الكائنات الأخرى، وعلى فرصهم في الحياة، وعلى أن يعيشوا في سهولة ويسر، فإن المرء يكون قد دخل منطقة النفوذ الأخلاقي القيمي، وهي تعني القدرة على فهم الصواب من الخطأ، والاهتمام بقواعد السلوك والاتجاهات التي تحكم قدسية الحياة الإنسانية، أي يحترم حقوق الآخرين عند تعامله مع المخلوقات الأخرى بكافة أنواعها .

أسس نظرية "جاردنر" الذكاءات المتعددة:

     تعتمد نظرية الذكاءات المتعددة على مجموعة من الأسس وفق العديد من الدراسات من أهمها:
1. الذكاء الإنساني ليس نوعًا واحدًا بل أنواعًا عديدة ومختلفة.
2. جميع الأفراد لديهم على الأقل ثمانية ذكاءات وبدرجات متفاوتة.
3. لا يوجد شخصان لديهما نفس قدرات الذكاء حتى ولو كانا توأمين لأن خبراتهما مختلفة.
4. لا توجد الذكاءات مستقلة كل واحد عن الآخر، بل هناك تفاعل بين الذكاءات وتعمل معًا.
5. أي من تلك الذكاءات ليس أفضل من الذكاءات الأخرى.
6. حيث إن الناس جميعًا ليس لديهم نفس الذكاءات لذا فهم لا يتعلمون بنفس الطريقة.
7. كل ذكاء يتضمن قدرات فرعية أو مظاهر مختلفة.
8. الذكاءات المتعددة هي أداة تربوية وليست هدفًا في حد ذاته.
وقد أوصت العديد من الدراسات في المجال التربوي وفقاً لهذه النظرية بما يلي:
1. أهمية تنويع طرق التدريس واختيار طرق التدريس تبعاً لتنوع ذكاءات التلاميذ.
2. ضرورة تطبيق أسس ومبادئ نظرية الذكاءات المتعددة في مراحل التعليم المختلفة.
3. حتمية تطوير المناهج الدراسية بكل مكوناتها في ضوء أسس نظرية الذكاءات المتعددة.
4. ضرورة تطوير أساليب التقويم المتبعة في العملية التعليمية بما يتناسب وذكاءات التلاميذ.

     وتتبنى نظرية الذكاءات المتعددة فكرة 
         أن التلميذ هو المحور الأساسي للعملية التعليمية، ومن أهم تطبيقاتها تطويع محتوى المنهج والأنشطة وأساليب التقويم، تبعًا لذكاءات التلاميذ والطرق التي يفضلون التعلم بها، وهي تفتح المجال لتطبيق العديد من طرق التدريس داخل الفصل وخارجه، وتؤكد بأنه لا توجد طريقة واحدة مثلى، يمكن استخدامها وتطبيقها مع كل التلاميذ، وفي كل الأوقات، وفي كل موقف من المواقف التعليمية/ التعلمية، نظرًا للفروق الفردية بينهم، وتؤكد على ما يجب أن يقوم به المعلم، من حيث تنويع طرق التدريس وأساليب التقويم، وإتاحة الفرصة كاملة لكل تلميذ أن يتعلم، وفقًا لنمط تعلمه، وتبعًا لأنواع الذكاءات التي يتمتع بها.

    ومن ثم كان واجبًا على واضعي المناهج تطويرها بما يتلاءم مع ذكاءات جميع المتعلمين، من خلال مخاطبة الذكاءات التي يمتلكونها، أو التي يظهرون قوة فيها، والكف عن التعامل معهم على أساس الذكاءات التي لا يمتلكونها أو يظهرون ضعفًا فيها.

1. نظرية الذكاءات المتعددة MI) )    واستراتيجيات التعليم والتعلم:
      لاقت نظرية الذكاءات المتعددة إقبالاً متزايدًا من علماء التربية لما لها من انعكاسات واضحة على طرق واستراتيجيات التعليم والتعلم، وقد تنبه العديد من التربويين عالميًا لتطبيق هذه النظرية في مجال المناهج، وقد أوضحت " لندا كامبل- Linda Campll " من خلال تطبيقها لنظرية الذكاءات المتعددة أن هناك نماذج عديدة من الأنشطة التعليمية التي تناسب كل نوع من الذكاءات، 
وتعتبر أن كل ذكاء يمثل نمطًا للتعلم، وأن لكل نوع من الذكاءات استراتيجيات تعلم مفضلة.
على النحو التالي:
التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء اللغوي:
     يفضلون المناقشات والعصف الذهني ولعب الأدوار والمحاضرة والألعاب والألغاز والتسجيلات الصوتية والكلمات المتقاطعة ورواية القصص وكتابة السيرة الذاتية والمناظرات وإصدار المجلات والقراءة وكتابة المقالات واليوميات.
التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء المنطقي الرياضي:
يفضلون حل المشكلات والتجارب العملية وعمل الحسابات والتكميمات والتصنيف والوضع في فئات والاكتشاف والتعليم المبرمج والاستقصاء وطرح الأسئلة السقراطية ويحبون العمليات العقلية الحسابية والعمل الجماعي وألعاب المنطق وجمع الأرقام والتفكير العلمي والناقد.
التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء المكاني البصري:
يفضلون استخدام الوسائل التعليمية من صور ورسوم وخرائط وأشكال بيانية والأنشطة الفنية ( رسم وتصوير فوتوغرافي) والدراما والقصص وألعاب التخيل والخرائط المعرفية وخرائط المفاهيم والخرائط الذهنية والعروض المسرحية والاكتشاف الحر والمشروعات الجماعية.

التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء الموسيقي:
يفضلون الغناء الفردي والجماعي والتلحين وتأليف الأغاني والاشتراك في فرق العزف والغناء والاستماع للموسيقي كخلفية للموقف التعليمي واستخدام الأغاني كجزء تعليمي/ تعلمي وجمع الأسطوانات وتصنيفها ونظم الكلمات وفق إيقاع واضح والتعلم التعاوني.

التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء الجسمي الحركي:
    يفضلون إجابات الجسم ومسرح حجرة المدرسة وخرائط الجسم والمشروعات ولعب الأدوار والتمثيل المسرحي والتعلم باللعب الحركي والأنشطة الحركية والتعلم باليد والتمثيل والرقص والرياضة البدنية والأنشطة المحسوسة والمعسكرات وإجراء التجارب المعملية والتعلم التعاوني.
§ التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء الخارجي (الاجتماعي):
يفضلون العمل في مجموعات والمناقشات بأنواعها وتمثيل الأدوار والتعلم التعاوني ومشاركة المجتمع والتمثيل والمحاكاة والألعاب والمشروعات الجماعية في المدرسة وفي البيئة المحيطة.
§ التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء الداخلي ( الشخصي):
يفضلون طريقة حل المشكلات واستراتيجيات التعلم الفردي والاكتشاف الحر وإجراء البحوث والتجارب والألعاب الفردية وبناء الثقة بالنفس واحترام الذات وفترات التأمل.
§ التلاميذ الذين يتميزون بالذكاء الطبيعي:
يفضلون دراسة الطبيعة والعناية بالحيوانات والرحلات ومتابعة الظواهر الطبيعية .
§ التلاميذ الذين يتميزون بذكاء القيم :
يفضلون الدراسة خلال المجموعات والتعلم التعاوني ، والعمل الميداني وتعلم الرفاق ومشاركة المجتمع وتماثيل الأشخاص، والمشاركة في المشروعات.
2. الذكاءات وأساليب المتعلمين في التعلم:
إن من بين الفوائد العلمية المهمة لنظرية الذكاءات المتعددة، في مجال الممارسة التعليمية، أنها شخّصت للممارسين التربويين الأساليب التي يتعلم بها كل متعلم، وذلك بحسب نوع الذكاء المهيمن عليه، وفيما يلي نعرض للأساليب الخاصة التي يتعلم بها كل متعلم يتميز بصنف معين من الذكاء حسب العديد من علماء التربية:

الذكاء اللغوي:

      يتميز المتعلم الذي لديه هذا النوع من الذكاء، بكفاءة الاستماع، فهو سريع الحفظ لما يسمعه، وما هو مطالب بحفظه، ولا يجد في ذلك أي صعوبة، كما أنه يتعلم أكثر عن طريق التعبير بالكلام، وعن طريق السماع ومشاهدة الكلمات.

 الذكاء المنطقي ـ الرياضي:
للمتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء قدرة فكرية على التصور، وله أفكار جريئة، وهو كثير الأسئلة، ودائم التفكير، ويحبّ العمل بواسطة العلاقات والقيام بالتصنيف.
 الذكاء الموسيقي:
المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء متعلم حسّاس تجاه إيقاعات الأصوات، وقادر على التعبير عن أفكاره بالموسيقى، وهو يستجيب للموسيقى بطرق مختلفة.
 الذكاء الجسمي ـ الحركي:
    المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء يتميز بأن له مهارة جسمية حركية، ويكتسب المعارف عن طريق الحركة، ويفضل معالجة المعارف بواسطة الإحساس الجسدي.
 الذكاء الخارجي ( الاجتماعي):
    المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء يستوعب أكثر عندما يتعلم أو يستذكر مع غيره، وهو يتواصل مع الآخرين بسهولة، ويفهم الآخرين ويتعاون معهم، ويحب الأنشطة والمشروعات والألعاب والرحلات الجماعية.
 الذكاء الداخلي (الشخصي):
     المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء يتميز بشخصية قوية، وثقة كبيرة في ذاته، وهو يتجنب الأنشطة الجماعية، إذ يفضِّل العمل بمفرده وإنجاز المشاريع حسب إيقاعه الخاص.
 الذكاء الطبيعي:
      المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء يحب التعلم الحي وبخاصة الحقائق المستوحاة من الواقع الطبيعي والرحلات والمشروعات، ويحب التعلم خارج الفصل الدراسي.
 ذكاء القيم :
المتعلم الذي يتصف بهذا النوع من الذكاء يحب التعلم التعاوني وفي إطار المجموعات والرحلات والمشروعات.
وتؤكد نظرية الذكاءات المتعددة
      أنه لا يجب على المعلم إعداد سبعة مداخل في تدريسهم، بل إن الطريقة المناسبة لتضمين نظرية الذكاءات المتعددة هي تصميم خطط للدروس وطرق تدريس متنوعة تسمح للتلاميذ بتنمية أنفسهم بطريقتهم الخاصة
3. التطبيقات التربوية لنظرية الذكاءات المتعددة:
من أهم التطبيقات التربوية لهذه النظرية في مجالات التعليم والتعلم وفقًا للعديد من الكتابات:
§ تنويع طرق التدريس لتقابل التعددية في القدرات والذكاءات.
§ تحقيق الإنصاف بين المتعلمين ذوي القدرات والميول والاتجاهات المختلفة.
§ استخدام الذكاءات المتعددة كمدخل للتدريس بأساليب متعددة.
§ مراجعة نظام التقويم بحيث يكون منصبًا على الأنواع المختلفة من الذكاءات المتعددة.
§ تنويع المواد والأنشطة التعليمية بما تقابل وتناغم التعددية في القدرات والذكاءات.
§ تعديل أدوار المعلم في العملية التعليمية ليكون موجها ومرشدًا وميسرًا.
§ تصميم وتطوير وتطبيق مقاييس الذكاءات المتعددة واكتشاف قدرات التلاميذ مبكرًا.
§ تقديم حلول جديدة ومبتكرة تسهم في تطوير المناهج التعليمية بجميع المراحل.



برنامج تدريبي للمدرسين وفقاً لنظرية الذكاءات المتعددة
إعداد :أ.م.د. علي رحيم الزبيدي طرائق تدريس علوم الحياة كلية التربية

عنوان البرنامج التدريبي: برنامج تدريبي للمدرسين وفقاً لنظرية الذكاءات المتعددة.
الفئة المستهدفة: السادة التدريسيين في دورة طرائق التدريس.
الهدف العام للبرنامج:
      تدريب المدرسين على اعتماد استراتيجيات التدريس وفقاً لنظرية الذكاءآت المتعددة، بحيث ينعكس تطبيق هذه الاستراتيجيات على الممارسات الأدائية للمدرسين داخل الصف.
الأهداف الخاصة للبرنامج:
‌أ-       تزويد المتدربين بمعلومات عن نظرية الذكاءات المتعددة.
‌ب-  تعليم المتدربين على تصميم الخطط التدريسية وفق نظرية الذكاءات المتعددة.
‌ج-    تدريب المدرسين على صياغة الأغراض السلوكية.
‌د-      التعرف على دور المعلم في ظل نظرية الذكاءات المتعددة.
‌ه-       تطبيق الاستراتيجيات التدريسية المعتمدة على نظرية الذكاءآت المتعددة من قبل المتدربين.
‌و-     رفع الأداء التدريسي للمدرسين المتدربين.
‌ز-     تمكين المدرسين المتدربين تنظيم البيئة التعليمة وفق نظرية الذكاءآت المتعددة.
‌ح-    مساعدة المدرسين للمقارنة بين وجهة النظر التقليدية للذكاء ونظرية الذكاءات المتعددة.
‌ط-    مساعدة المدرسين على ضبط وإدارة الصف المستند إلى نظرية الذكاءآت المتعددة.
‌ي-   إن عملية التطور السريع في العلوم والتكنولوجيا وظهور وسائل تكنولوجية جديدة، تحتاج إلى تدريب عليها، ليتسنى استخدامها بالشكل الصحيح من أجل التكيف مع العمل.
‌ك-    علاج نواحي القصور بالنسبة للمدرسين الذين لم يتلقوا إعداداً جيداً قبل الإنخراط في مهنة التعليم.

أولاً: نظرية الذكاءات المتعددة.
الهدف العام: تعريف المدرسين المتدربين بنظرية الذكاءآت المتعددة وأهمية توظيفها في تدريس العلوم.
الأهداف السلوكية: يفترض بعد الانتهاء من تدريس هذه الوحدة أن يكون المتدرب قادراً على أن:
         يعرف نظرية الذكاءآت المتعددة.
         يصف الذكاءآت المتعددة لدى الطلبة.
         يبين كيفية تشخيص الذكاءآت المتعددة لدى الطلبة.
         يقدم مقالاً يبين فيه مصادر الذكاءآت المتعددة في غرفة الصف.
         يقدم مقترحات لتطوير الذكاءآت المتعددة لدى الطلبة.
         يذكر مثبطات ومنشطات الذكاءآت المتعددة.
المحتوى المعرفي:
أنشطة: ماذا تعرفون عن نظرية الذكاءآت المتعددة؟

تعريف بمفهوم نظرية الذكاءآت المتعددة:
          إلى حدٍ قريب كان ينظر إلى الذكاء على أنه قدرة واحدة يتمتع بها الشخص. ففي عام 1904 طلبت وزارة التعليم في باريس من عالم النفس الفرنسي الفرد بينيه Alfrd Binet ومجموعة من زملائه أن يضعوا أداة لتحديد تلاميذ الصف الأول الابتدائي المعرضين لخطر الرسوب، بحيث يمكن أن يتلقى هؤلاء اهتماماً علاجياً، ولقد أسفرت جهودهم عن وضع أول اختبار للذكاء، ولقد انتقل إلى الولايات المتحدة بعد عدة سنوات، وانتشر اختبار الذكاء وكذلك فكرة وجود شيء يطلق عليه الذكاء يمكن قياسه موضوعياً والتعبير عنه بعدد واحد أو بتقدير نسبة الذكاء IQ Score.
وبعد ثمانين سنة تقريباً من وضع أول اختبار للذكاء، قام سايكولوجي بجامعة هارفرد هو " هاورد جاردنر Howard Gardner " بتحدي هذا الاعتقاد الشائع، حيث قال:
إن ثقافاتنا قد عرفت الذكاء تعريفاً ضيقاً جداً، واقترح في كتابه "أُطر العقل" Frames of mind 1983 وجود ثمانية ذكاءآت أساسية على الأقل، ولقد سعى في نظريته عن الذكاءآت المتعددة إلى توسيع مجال الإمكانيات الإنسانية بحيث تتعدى تقدير نسبة الذكاء، ولقد تشكك على نحوٍ جاد عن صدق تحديد ذكاء الفرد عن طريق نزع شخص من بيئة تعلمهِ الطبيعية وسؤالهِ أو الطلب أن يؤدي مهام منعزلة لم يهتم بها من قبل، ويحتمل أنه لن يختار قط القيام بها.
وحدد "جاردنر" مفهوم الذكاء في النقاط الأساسية التالية:
         القدرة على حل المشكلات لمواجهة الحياة الواقعية.
         القدرة على توليد حلول جديدة للمشكلات.
         القدرة على إنتاج أو إبداع شيءٍ ما يكون له قيمة داخل ثقافة معينة.
          وهذا المفهوم الجديد للذكاء ارتكز في الأساس على ثمانية أنواع من الذكاءآت هي: (الذكاء اللغوي، الذكاء المنطقي- الرياضي، الذكاء المكاني-البصري، الذكاء الجسمي- الحركي، الذكاء الموسيقي-الإيقاعي، الذكاء الاجتماعي- التفاعلي، الذكاء الشخصي-الذاتي، الذكاء الطبيعي) ولا يزال البحث جارٍ للتحقق من ذكاءآت أخرى.
وقد استطاع "جاردنر" توسيع مفهوم الذكاء بحيث يكون متفقاً مع مقتضيات النجاح في الحياة فلا يوجد ذكاء واحد ولكن توجد ذكاءآت متعددة، وذلك من خلال ضمّ الطاقات القصوى التي كانت تعتبر خارج نطاق الذكاء، واعتبار الذكاءآت الإنسانية بأنها ملكات Faculties مستقلة نسبياً عن بعضها البعض، وهو بذلك عارض الاعتقاد الذي كان يؤمن به الكثيرون من علماء النفس، وهو أن الذكاء ملكة عقلية واحدة وان المرء إما أن يكون ذكياً (Smart) أو غبياً (Stupid).
وصف الذكاءآت المتعددة:
          على الرغم من صحة القول بان كل طفل يمتلك جميع أنواع الذكاءآت الثمانية التي حددها "جاردنر" في نظريته، والتي بإمكانه أن يطورها إلى مستوى عالٍ من الكفاءة، بيد أن الأطفال في بداية سني حياتهم يظهرون نزعات أو ميول (Proclivities) في أنواع ذكاءآت محددة من عمر مبكر جداً، ومن ثم يأتي دور المدرسة في تأسيس طرائق تعلم تتناغم مع الأنواع المختلفة لأنواع الذكاءآت المتعددة.
نشاط: ما هي برأيك الطريقة الملائمة لتنمية كل نوع من أنواع الذكاءآت المتعددة؟
نشاط 2: ما هي الأدوات والوسائل التي تحتاجها كل طريقة؟
نشاط 3: ما هي طريقة التفكير للطلاب حسب كل نوع من أنواع الذكاء؟
          يوفر المخطط (1) أوصافاً موجزة لطاقات الطلاب الذين يبدون ميولاً نحو ذكاءآت محددة. لكن تذكّر أن لدى معظم الطلاب مواطن قوة في مجالات عديدة، لذا يتعين عليك أن تتجنب حصر طفل في ذكاء واحد فقط. فمن المرجح أن تجد أن كل طالب له صورة في اثنين أو ثلاثة على الأقل من أوصاف الذكاءآت هذه.
تشخيص الذكاءآت المتعددة لدى الطلبة:  
نشاط: كيف يمكننا تشخيص الذكاءآت المتعددة لكل واحد من طلبتنا؟
ج/ إن أفضل طريقة لتشخيص وتقويم الذكاءآت المتعددة للطلبة هي تلك المتوافرة بسهولة عندنا جميعاً: الملاحظة البسيطة.
          كثيراً ما كان "جاردنر" يقول للمعلمين، من باب الفكاهة، إن أفضل طريقة لتحديد الذكاءآت الأكثر تطوراً لدى الطلبة هي مراقبة كيف يسيئون السلوك في الصف. فالطالب القوي لغوياً سيتكلم خارج دوره، والطالب ذي الذكاء المكاني البصري العالي سيسرح ذهنه شارداً وينغمس في أحلام اليقظة، والطالب الميال إلى العلاقات البين شخصية ستجده منهمكاً في أنشطة اجتماعية، والطالب الحركي-الجسماني ستجده متململاً لا يصبر على سكون، أما الطالب ذو الميول الطبيعية فقد يُحضِر إلى الصف حيواناً دون إذن! هؤلاء الطلاب يقولون مجازياً من خلال سوء سلوكهم: "هكذا أتعلّم أيها المعلم إذا لم تعلمني عن طريق أكثر قنوات تعلمي قرباً إلى طبيعتي، فعليك أن تخمِّن ماذا سأفعل؟ سوف أفعل ذلك على كل حال". هذه السلوكات السيئة المرتبطة بذكاءات معينة، ما هي إلا صرخة طلب للنجدة- مؤشر تشخيصي لكيف يريد الطلاب أن يُعَلَّموا.
          والمؤشر الجيد الآخر على ميول الطلاب هو كيف يقضون وقت الفراغ في المدرسة؟ بعبارة أخرى ماذا يفعلون عندما لا يكون هناك شخص يقول لهم ماذا عليهم أن يفعلوا؟
مصادر الذكاءآت المتعددة في غرفة الصف:
نشاط: هل يمكنك أن تحدد مصادر الذكاء المتعدد في غرفة الصف؟
ج/ ليس بالضرورة أن يتقن المعلم الأنواع الثمانية من أنواع الذكاء. لكن في الوقت نفسه ربما كان من الأجدر بهِ أن يعرف كيف يتطرق إلى مصادر الذكاء المتعدد في غرفة الصف التي يحتاجها في أثناء تدريسه في الغرفة الصفية، وفيما يلي بعض هذه المصادر:

1- الاستفادة من خبرة الزملاء:
          إذا لم تكن لديك أفكار في جلب الموسيقى إلى حجرة الدراسة لأن الذكاء الموسيقي لديك غير متطور، فكر في الحصول على المساعدة من مدرس الموسيقى (مدرس التربية الفنية مثلاً) في المدرسة أو من احد زملائك ممن له ميول موسيقية. ويشمل فريق التدريس المثالي أو جمعية التخطيط للمنهاج خبراء في أنواع الذكاء الثمانية، وكل عضو فيها يملك مستوى عال من أنواع مختلفة من الذكاء. (حبذا لو عملت المدرسة مثل هكذا جمعية).
2- طلب المساعدة من الطلبة:
          غالباً ما يأتي الطلبة باستراتيجيات تشرح ما يرغبون في تعلمه، حيث يمكن للمعلم أن يطلب منهم أن يساعدوا أو يشاركوا في نشاط تعليمي أو يتشاركون في معلومات عن الحشرات، والأزهار على سبيل المثال.
3- استخدام التقنية المتوفرة:
          استفد من المصادر الفنية الموجودة في مدرستك لإيصال المعلومات التي لا تتمكن من إيصالها بنفسك، مثلاً يمكنك استخدام الأقراص المدمجة CD إذا لم تكن الموسيقى أو شريط الفيديو متوافر لديك.
الذكاءآت المتعددة واستراتيجيات التدريس:
          تفتح نظرية الذكاءآت المتعددة الباب واسعاً أمام تشكيلة عريضة من استراتيجيات التعليم التي يمكن تنفيذها بسهولة في غرفة الصف. وهي في كثير من الأحيان استراتيجيات استخدمها معلمون جيدون لعقود عديدة.
وفي حالات أخرى تتيح النظرية للمعلمين الفرصة لتطوير استراتيجيات تعليمية جديدة على المسرح التربوي.
          وفي كلتا الحالتين تقول النظرية ليس بإمكان استراتيجية تعليمية واحدة أن تعمل بأفضل ما يمكن لجميع الطلاب في كل الأوقات.
فلدى جميع الطلاب ميول مختلفة في الذكاءآت الثمانية، لذا فمن المرجح أن تكون استراتيجية معينة ناجحة مع مجموعة من الطلاب واقل نجاحاً مع مجموعة أخرى.
على سبيل المثال، سيجد المعلِّمون الذين يستخدمون الإيقاع الموسيقي، الراب، والألحان كأداة من أدوات أصول التدريس أن الطلاب ذوي الميل الموسيقي سيستجيبون بحماسة إلى هذه الاستراتيجية، أما الطلاب غير الموسيقيين فلن تحرك فيهم شيئاً.
          كذلك سنجد أن استخدام الصور والتخيل في التعليم سيصل إلى الطلاب الأكثر تقدماً في الذكاء المكاني-البصري لكنه ربما يكون ذا أثر مختلف على أولئك الأكثر ميلاً نحو الرياضة أو اللغة.
خطوات المتبعة في تطبيق نظرية الذكاءات المتعددة في غرفة الصف:
1- يختار المعلم الطرائق التي تراعي الذكاءات المتعددة.
2- يختار المعلم المحتوى العلمي على أساس الطرائق القائمة على الذكاءات المتعددة.
 3- لا ينتظر المعلم الكتاب المدرسي ليشير له لاستخدامه طريقة تدريس معينة، فالكتاب المدرسي هو مرجع مساند وليس كل العملية التعليمية.
4- يختار المعلم طريقة التدريس التي تتناسب مع المحتوى العلمي الذي يقوم بتدريسه.  وتفصيل تنفيذ هذه الاستراتيجيات سيكون وفق الوحدات الآتية:
ما هو الذكاء اللغوي؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          يقصد بالذكاء اللغوي قدرة الفرد على استخدام اللغة والكلمات، سواء المنطوقة أم المكتوبة والقدرة على استخدام اللغة في تحقيق بعض الأهداف.
           ويتميز الأفراد الذين يمتلكون هذا الذكاء بطلاقة لفظية، ويميلون إلى التفكير بالكلمات، كما أنهم يتصفون بقدرات إصغاء عالية، وأهم المهن التي تلائم أفراد هذه الفئة هي: المحاماة، التعليم، الشعر، الكُتّاب، الخطباء.
استراتيجيات تدريس الذكاء اللغوي: Teaching Strategies For Linguistic Intelligence
          ونعرض فيما يلي مجموعة من هذه الاستراتيجيات المتسقة مع الذكاء اللغوي، مع درسٍ تطبيقي لها على موضوع من موضوعات علم الأحياء للصف الثاني المتوسط:
استراتيجية الحكاية القصصية Strategy Story Telling.
          تعد استراتيجية القصة التعليمية (الحكاية القصصية) إحدى الاستراتيجيات التعليمية/ التعلمية ذات الأهمية الكبيرة في مخاطبة وجدان الطالب وعقله معاً.
الوصف: 1 copyالوصف: 2 copyالوصف: 3 copy
الوصف: 4 copy
نشاط: ليحاول كل منكم اختيار أحد المواضيع من المواضيع يدرسها ويصيغها على شكل حكاية ويعمل لهُ خطة درس وفقاً لاستراتيجية الحكاية القصصية.
استراتيجية استدرار الأفكار (العصف الذهني) Brain Storming.
نشاط: ماذا نعني بالعصف الذهني؟
          يعني "العصف الذهني" استخدام الدماغ أو العقل في التصدي النشط للمشكلة، وتهدف جلسة العصف الذهني أساساً إلى توليد قائمة من الأفكار التي يمكن أن تؤدي إلى حل للمشكلة مدار البحث.
حيث انه نوع من التفكير الجماعي الذي يهدف إلى تعدد الأفكار وتنوعها وأصالتها (أي الإبداع). كما يستخدم الأسلوب في ذات الوقت إلى التوصل إلى حلول لمشكلات قائمة تعرض أمام التلاميذ.
ما هو الذكاء المنطقي - الرياضي ؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          الذكاء المنطقي – الرياضي هو قدرة الفرد على حل المشكلات منطقياً. ويتضمن هذا الذكاء المقدرة على التعامل مع الأنماط المنطقية، والعلاقات والقضايا، والتفكير الاستنتاجي، والتفكير المنطقي.
أ- استراتيجية الحسابات والكميات.   Strategy Calculations and Quantifications
          في هذه الاستراتيجية العقلية يستطيع المتعلم استخدام الأرقام بشكل صحيح، وتأتي الأرقام عادةً نتيجة قيام المتعلم بالملاحظة أو القياس باستخدام أدوات القياس.
          حيث تستخدم الأرقام للتعبير عن حقائق وبيانات وعلاقات في مادة العلوم، وهذا يعني وجود الترابط بين المادة الدراسية والرياضيات.
         
ما هو الذكاء المكاني - البصري ؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          يقصد بالذكاء المكاني – البصري قدرة الفرد على تشكيل نماذج عقلية عن العالم بصرياً، وكذلك القدرة على المناورة في استخدام تلك النماذج، فتظهر القدرة على ملاحظة العالم الخارجي بدقة وتحويله إلى مدركات حسية.
          ومظهر هذا الذكاء هي الصورة. والأفراد الذين يتميزون بهذا النوع من الذكاء هم: البحارة، المهندسون، الجراحون، الرسامون، النحّاتون، فهم قد طورا هذا النوع من الذكاء.
استراتيجية التخيل البصري.Strategy Visualization
          من أيسر الطرق لمساعدة الطلبة على ترجمة مادة الكتاب والمحاضرة إلى صور، أن يغمض الطالب عينية وأن يتصور ما درسهُ.
           فالصور والتخيلات تكون نابضة بالحياة من خلال جعلهم يغلقون أعينهم ويتصورون أي شيء تجري دراسته.
          أحد تطبيقات هذه الاستراتيجية جعل الطلاب يخلقون "سبورتهم الداخلية" (أو فيلماً أو شاشة تلفزيون) في عيون عقولهم. يستطيعون بعد ذلك أن يضعوا على هذه السبورة العقلية أية مادة يحتاجون أن يتذكروها:
تهجئة كلمات أو معادلات رياضية أو حقائق تاريخية أو بيانات أخرى. وعندما يُطلَب منهم أن يستعيدوا معلومات محددة، لا يحتاج الطلاب إلا أن يستدعوا سبورتهم العقلية "ليروا" المعلومات المنقوشة عليها.
فيلم (رحلة الطعام).
ما هو الذكاء الجسمي - الحركي ؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          يقصد بالذكاء الجسمي – الحركي قدرة الفرد على حل المشكلات أو تصميم المنتجات التي تتعلق بالجسم بأكمله، أو بأحد أجزائه بحيث يتمكن من السيطرة على الحركات الجسمية والتعامل مع الأشياء ببراعة،
ويمتلك الفرد قدرة عالية على التوازن والتآزر الحسي الحركي.
والمهن التي يتميز بها الأفراد من ذوي الذكاء الجسمي – الحركي هي: الرياضة، التمثيل، الإطفاء، الجراحون... الخ.
          فالأفراد ذوي الذكاء الجسمي – الحركي يكونون جيدين في الألعاب الرياضية، ويتحركون بسهولة ويسر، بارعون في تفكيك الأشياء، وإعادتها إلى ما كانت عليه، يبرعون أيضاً في الحرف اليدوية.
استراتيجية المسرح الصفي. The Classroom Theater
          يذكر البعض من التربويين بأن للتعبير المسرحي أهمية في تنمية الشخصية بالنسبة للطلبة.
          وتحتاج هذه الاستراتيجية إلى معلم معد لعملية التمثيل ولعب الأدوار وكيفية تهيئة المتعلمين لتمثيل مواقف حياتية مفيدة للمنهاج المدرسي وتحقيق أهدافه.
ويمكن للمعلم أن يُظهر الجانب التمثيلي المتوافر لدى طلبته، من خلال توفير أنشطة تعليمية – تعلمية تتطلب منهم تمثيلاً حركياً للنصوص والمشكلات والألغاز التي يتعرضون لها في محتوى المناهج الدراسية التي يتعاملون معها في المنهاج الدراسي.
          ويمكن لمسرح غرفة الصف أن يكون  غير رسمي، كقراءة شيء أثناء الدرس لعدة دقائق، أو أن يكون رسمياً كمسرحية مدتها ساعة كاملة تقدم عند نهاية الفصل الدراسي تتعلق بأحد المواضيع البيولوجية.
نشاط: ما هو الذكاء الموسيقي ؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          ويشير الذكاء الموسيقي إلى القدرة على إدراك وفهم الموسيقى والتحليل الموسيقي والتعبير الموسيقي، وتمييز طبقات الصوت والإيقاع ودرجة النغمة، ويتضمن هذا النوع من الذكاء الحساسية للإيقاع، والنغمة، والميزان الموسيقي، ولون النغمة في قطعة موسيقية. والذكاء الموسيقي يستخدم الصوت لأعظم مدى ممكن.
والأشخاص الذين يستخدمون الذكاء الموسيقي لديهم فهم أقوى لإدراك الموسيقى، والإيقاع الموسيقي، والطبقات الصوتية.
          ومن خلال الموسيقى يستطيعون أن يغطوا مشاعرهم. وفي أغلب الأحيان، فان الذكاء الموسيقي يتم اكتشافه في سنٍ مبكرة لدى الأطفال.
ما هو الذكاء البين شخصي (الاجتماعي)؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          يشير الذكاء البين شخصي (الاجتماعي) إلى القدرة على فهم الآخرين والتواصل معهم، وما هي دوافعهم؟
ماذا يعملون؟ كيفية العمل تعاونياً بينهم؟
والأفراد ذوي الذكاء البين شخصي (الاجتماعي) تراهم ناجحون في بعض المهن من مثل: أصحاب المبيعات، سياسيون، معلمون، أطباء سريريون، زعماء دينيون... الخ.
استراتيجية المجموعات التعاونية.  Strategy Cooperative Groups
          التعلم التعاوني هو التعلم ضمن مجموعات صغيرة من الطلاب (2 -6) طلاب بحيث يسمح للطلاب بالعمل سوياً وبفاعلية، ومساعدة بعضهم البعض لرفع مستوى كل فرد منهم وتحقيق الهدف التعليمي المشترك.
 فاستخدام  المجموعات الصغيرة لتحقيق أهداف تعليمية مشتركة هو المكون المحوري للتعلم التعاوني.
وبإمكان الطلبة في المجموعات التعاونية أن يعالجوا المهمات التعليمية بطرق مختلفة، فمثلاً قيام المجموعة بواجب مدرسي بحيث يساهم كل عضو في تقديم أفكار معينة تساعد في إخراج العمل بالشكل المطلوب.
وتحقق استراتيجية التعلم التعاوني عدداً من الأهداف التي تتلاقى مع طبيعة العلم ومنها: عمل الفريق، وشرط الإجماع لاعتماد المعرفة، ودور المناقشة في تطوير المعرفة، وغيرها من الاستراتيجيات.
نشاط: ما هو الذكاء الضمن شخصي (الذاتي) ؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
          التعليم الذي يقصد إلى تكوين الروح الشخصية المبدعة، وإلى تشكيل العقلية الإبداعية، لا بد أن يؤكد على الطابع الفردي للشخصية،
ولا بد أن ينطلق من حقيقة أن كل تلميذ هو فرد لا يشاركه في خصائصه بكل تفصيلاتها فرد آخر. ولكل تلميذ فرديته التي تميزه وحده، فحتى لو تشابه مع غيره من التلاميذ في عدد من الصفات، فهو يتميز بفرديته ببعض الخصائص، إن لكل تلميذ استعداداته وعلى التربية أن تتعامل إيجابياً مع هذه الاستعدادات التي تحفزها وتحركها وتنميها وتطورها.
معظم الطلبة يقضون ستة ساعات يومياً ولخمسة أيامٍ في الأسبوع مع 25 – 35 أناساً آخرين هم الطلبة (وفي مدارسنا العراقية أكثر من هذا العدد).
 كما أن الطلبة الذين يتسمون بذكاء ضمن شخصي متطور وشخصية انطوائية فان وجودهم في مثل هذا الجو الاجتماعي الكثيف يمكن أن يكون خانقاً جداً لهم.
لذا، فان المدرسون يحتاجون لأن يهيئوا فرصاً عديدة لطلابهم ليمارسوا ذواتهم، كأفرادٍ مستقلين لهم تاريخ حياة وإحساس عميق بالفردية.
عزيزي المدرس: إليك الاستراتيجيات الآتية التي من شأنها أن تنمي الذكاء الضمن شخصي (الذاتي):
استراتيجية فترات تأمل لدقيقة واحدة.Strategy One- Minute Reflection 
          خلال الدروس، والمناقشات، والمشاريع العملية، أو أية أنشطة صفية أخرى فإن الطلبة بحاجة إلى "وقت مستقطع" للتأمل الذاتي أو التفكير المعمق. (Armstrong 2009: 91) وفترات التأمل لمدة دقيقة تتيح للطلبة وقتاً ليهضموا المعلومات التي عرضت عليهم وليربطوها بأحداث حياتهم.
المحتوى المعرفي:
نشاط: ما هو الذكاء الطبيعي؟ وما هي الاستراتيجيات التدريسية التي تنميه؟
عزيزي المدرس: إليك الاستراتيجيات الآتية التي من شأنها أن تنمي الذكاء الطبيعي:
استراتيجية السير على الأقدام (المشي في الطبيعة). Strategy Nature Walks
          كتب عالم الطبيعة الفائز بجائزة نوبل ريتشارد فينمان أن مسيرته على طريقة العلوم بدأت من خلال مشيه المتكرر مع والده في الطبيعة. فمن نوع الأسئلة التي كان




بار كود Barcodes النمائية

الماسح الضوئي: يمكنكم تنزيله على الخلوي من متجر Google Play
ثم مسح الصورة للدخول لموقع النمائية المجاني لكيفية التعامل مع الأطفال وطرق تعليمهم



عن الكاتب

المفكر التربوي إبراهيم رشيد .. اختصاصي صعوبات التعلم والنطق وتعديل السلوك

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق