نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم  وصعوبات التعلم والنطق
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

من نحن

نمائية  إبراهيم  رشيد  الأكاديمية   التخصصية   الاستشارية
لتسريع  التعليم  والتعلم   للمراحل  الدراسية  الدنيا  والعليا  وصعوبات  التعلم   والنطق
  والتدريب  والتأهيل  الجامعي  والمجتمعي  وتحسين  التعليم  وجودة  التعلم  وصقل  الخط

المفكر التربوي :   إبراهيم رشيد:- اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية
 والنطق وتعديل السلوك  لمدة تزيد عن ثلاثين سنة عملية علمية تطبيقية 
الخبير التعليمي المستشار في   صعوبات التعلم النمائية والمرحلة الأساسية ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية
رؤيتي الشخصية للتعليم كفن القيادة والشطرنج كتجربة حياة
ومهارة القراءة والكتابة والإملاء والرياضيات والصعوبات النمائية

Learning Disabilities
بحمد ومنة من الله
وصل عدد مشاهدي صفحتي التربوية المجانية النمائية الأولى
أكثر من اثني مليون متابع " 2000000 مليون
ومتوسط الدخول الشهري للموقع من 75 ألف لغاية 100 ألف يمكنكم الضغط على الرابط
                                 http://www.ibrahimrashidacademy.net/

الموقع الرسمي الجديد لنمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية
 على الويب سايت   Ibrahim Rashid Academy..
الموقع قيد التعديل ووضع المعلومات وننتظر اقتراحاتكم 
 حول المواضيع التي تهم الطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية وذوي القدرات الخاصة. يمكنكم 
 
وضعه على المفضلة وعمل مشاركة له لتعم الفائدة على الجميع بإذن الله .
 يمكنكم الضغط على الرابط
Ibrahim Rasheed
Expert educational consultant Learning difficulties
and speech and basic stage internationally accredited from Canada
رؤيتي الشخصية ضمن هرمية كرة الثلج الخضراء للذكاء الناجح 
" متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "

العنوان
الأردن – عمان – تلاع العلي - شارع المدينة المنورة – مقابل مستشفى ابن الهيثم
بجانب مخابز بسمان فوق البنك الأردني الكويتي عمارة التحدي 247– ط 2– مكتب 201
للمزيد من المعلومات والفائدة بإذن الله
يمكنكم كتابة الاسم في محرك البحث
0799585808     0788849422
0777593059
تلفاكس   065562223 
واتس أب 00962799585808
alrashid2222@gmail.com


ماذا نقصد بالصعوبات النمائية والأكاديمية؟
        إن طالب الصعوبات طالب عادي وذكي ولا يعاني من أي إعاقة. 
وليس وصمة عار ونسبة الذكاء عنده فوق 90 ولغاية 145
في العالم يوجد أكاديميات " النتيجة " ولا يوجد نمائيات " السبب "
لا أدري ما السبب؟
هل نستطيع بناء عمارة بدون أساس؟
فالأساس هو النمائية والعمارة هي الأكاديمية
إذًا لا يوجد عمارة بدون أساس
ولا أكاديمية بدون نمائية

    أستغرب من تدريس المهارات الأكاديمية
      " كالقراءة والكتابة والحساب " مباشرة دون تدريس النمائيات كالانتباه والتأمل والتفكير والذاكرة والتذكر ضمن نظرية عنق الزجاجة واللغة " مهارات الاتصال والتواصل "
أهم مهارة وكفاية في التدريس من خبرتي لأكثر من ثلاثين سنة
    هي الاستعداد المفاهيمي:  أي ربط السابق باللاحق ضمن الهرمية المنطقية للقراءة والكتابة والحساب .
لنتعرف إلى مفهوم النمائية
..... فهي مأخوذة من النمو " فإذا كانت الشتلة الصغيرة عوجاء ‘ فستبقى هكذا عندما تصبح شجرة "
أين تزرعون البذرة؟
في الأرض.
هل نراها؟
عن نفسي أراها كما أتذوق طعم السكر المذاب في الشاي
وكما قلت لكم: -
 فأنا أرى السماء من خرم الإبرة ‘ وأرجو من الله ثم من أصحاب الاختصاص أن يروها 
      فالعلاقة بين صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية
هي علاقة سبب ونتيجة
         أي إمكانية التنبؤ بصعوبات التعلم الأكاديمية من خلال صعوبات التعلم النمائية
ولا بد من تنميتها لدي الطفل ذوي صعوبات التعلم قبل تنمية المهارات الأكاديمية
      إن صعوبات التعلم النمائية
       ترتبط ارتباطًا وثيقًا بصعوبات التعلم الأكاديمية، حيث أن الطفل إذا عانى من صعوبة في الإدراك السمعي والذاكرة البصرية فهذا يمنع الطفل من تعلم القراءة.
فالنمائية هي
      تلك الصعوبات التي تتناول العمليات ما قبل الأكاديمية، والتي تتمثل في العمليات المعرفية المتعلقة بالانتباه والإدراك والذاكرة، وهي الاضطراب في الوظائف والمهارات الأولية والتي يحتاجها الفرد بهدف التحصيل في الموضوعات الأكاديمية كمهارات الإدراك والذاكرة والتناسق الحركي وتناسق حركة العين واليد.
تعتبر هذه المهارات النمائية
      هي مهارات أساسية في تعلم الكتابة والقراءة والتهجئة أو إجراء العمليات الحسابية، وإن الاضطراب الكبير والواضح في تلك المهارات وعجز الفرد عن تعويضها من خلال مهارات ووظائف أخرى هو دليل واضح على أن الفرد يعاني من صعوبات تعلم نمائية والتي تشكل أهم الأسس التي يقوم عليها النشاط العقلي المعرفي للفرد
فهؤلاء الأطفال الذين يظهرون تباعدًا واضحًا بين أدائهـم العقلي المتوقع كما يقاس باختبار الذكاء وأدائهم الفعلي كما يقاس بالاختبارات التحصيلية في مجال أو أكثر بالمقارنــة بأقرانهم في نفس العمر الزمني والمستوى العقلي والصـف الدراسي ويستثنى من هؤلاء الأطفال ذوو الإعاقات الحسية سواء كانت سمعيه أو بصرية أو حركيه وكذلك المتأخرين عقليا والمضطربين انفعاليا والمحرومين ثقافيا واقتصاديا


طبيعة عملي في النمائية
الاستشارات والتدريب والدورات والاستراتيجيات الحديثة العلمية العملية للتعليم والتعلم
عمل البحوث وتحكيمها
    عمل دراسة حالة ديناميكية عملية لتشخيص الطلبة ذوي التحصيل الدراسي الضعيف ضمن تحسين وجودة التعليم القائمة على الخبرة العلميّة العمليّة التطبيقيّة لثلاثين سنة في تحسين القراءة والكتابة والحساب ‘
مع عمل التوصيات والبرنامج العلاجي مع العلاج
    عمل برنامج لتحسين خطي الرقعة والنسخ
            لجميع فئات المجتمع ولجميع الفئات العمرية وطلبة الجامعات والنقابات المهنية

لماذا النمائية؟
لأننا نتعامل مع الطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم
النمائية تعتمد على الجودة لمبدأ كايزن والاهتمام بالكيف والجودة وليس الكم
وسر نجاح النمائية بعد الله عز وجل أنها رسالة سماوية وليست مهنة تجارية
تعتمد على التعليم المبرمج ثم المُحوسب من خلال الأسلوب الفردي وتفريد التعليم للبعد الثلاثي ونمط التعلم لكل طالب ضمن الدراما والموقف التعليمي المتكامل
تنطلق درجة درجة من التدريب إلى التعليم للوصول للتعلم قمة الذكاء الناجح القائم على خبرة حقيقية أكثر من ثلاثين سنة علمية عملية تطبيقية ضمن معلم الإبداع لا معلم الإيداع
فإذا كان مصعد النجاح معطلُا فلا بد من صعود السلم درجة درجة من خلال الهرمية القرائية العمودية والأفقية.
فهم يقولون: ابني لا يقرأ ولا يكتب ويحب اللعب
أقول لكم: إن لم تمسك بيد ابنك فلا تتوقع من الناس أن تمسك بيده فوراء كل طفل أم عظيمة

مهارة القراءة والكتابة والإملاء والرياضيات
   بيئة جيدة + طالب جيد ليس عنده إعاقة سمعية ولا بصرية ولا تخلف عقلي + معلم جيد= طالب يتقن الحروف ويبدأ بالقراءة والكتابة بعد ثلاثة أشهر عن فهم وليس بصم وبعد انتهاء البرنامج المنتظم من ثلاث جلسات إلى خمس جلسات أسبوعيًا والذي لا تقل مدته من سنة إلى ثلاث سنوات تعتمد على العمر العقلي للطالب وليس العمر الزمني واستخدام نظام المراجعة يكون الطالب قد تأسس لمرحلة التوجيهي بإذن الله.
تبدأ مهارة التدريب والتأسيس للقراءة والكتابة والإملاء والرياضيات من الصف الأول الأساسي
إلى ما لا نهاية (جميع الفئات العمرية)
             ولتفعيل المعادلة نستخدم استراتيجية ماسة الرشيد والتي تعتمد على عدة محاور:
       بيئة جيدة ‘طالب متعاون ‘معلم جيد ‘مجتمع متفهم متعاون ‘ولتفعيل الطالب مع محيطه في ظل الأسرة والمجتمع المحلي مثلًا:
      في البيت أثناء الأكل :
  ما الحرف الجديد الذي أخذته في المدرسة ؟
يقول الطالب " س "هل يوجد على المائدة ما يدل على حرف الخاء خبز وهكذا مع بقية الحروف.
    التشجيع المستمر والتعزيز المادي والمعنوي عند محاولته القراءة من الجريدة أو القصة أو التلفاز فاتورة   الخ....
     وعند الذهاب إلى السوق حاول أن تقرأ هذه الأرمة   ثم دعه يأخذ فرصة في التعامل مع البائع في البيع والشراء وعد النقود ‘ولا بد من التفكير  وبذل الجهد  والتعميم لإنجاح هذه الفكرة.

الأسلوب الأفضل للتعامل مع طلبة صعوبات التعلم
لا يوجد أسلوب أفضل ولا منهاج لهم
فكل طفل فريد من نوعه ‘فالهدف واحد ولكن الأساليب مختلفة ولا يوجد لهم منهاج إلّا ضمن الأطر العريضة ويحتاج تصميمه إلى خبرة أتمنى من الله عز وجل أن يسعفني لأصممه فأنا بحاجة لفريق متكامل لعمله.
ويحتاج إلى مختص بيداغوجيا ضمن الذكاء الناجح الثلاثي للبعد الثلاثي
أما الأسلوب الأفضل معهم. هو القائم على تعديل السلوك ضمن مبدأ قل ولا تقل
قل: ابني سينجح ولا تقل أنه فاشل
علمه عبارة واحدة فقط ويقولها باستمرار
أنا سأنجح
أنا ناجح بإذن الله
الطفل بناء فأحسن الأساسات يصلح البناء.
 لا تحجر على تفكيره فهو قادر على التعلم ما عليك إلا استغلال قدراته وتنميتها من خلال المنحى العملي للذاكرة العاملة
   لا يوجد طفل معدوم الذكاء أو القدرات فالله عادل ولا شك في عدله وتوزيعه للقدرات والنعم.
  ركزوا على تعددية الحواس عنده
الطفل مخترع صغير وعالم كبير أو مجرم حسبما تنمية.
   ابدأ بما انتهى إليه الطفل ومن نقاط القوة عنده
  للثواب والتشجيع المستمر ثم المتقطع له أثر أكبر من العقاب والتوبيخ.
  الطفل إنسان مجني علية وليس جاني.
  المعلم إنسان مرن وليس آلة جامدة فهو قدوة ومكتشف ومعالج.

نصيحتي لكم من خبرة حقيقية لأكثر من ثلاثين سنة في  صعوبات التعلم النمائية
.... إلى كل الآباء والأمهات والمعلمين والمعلمات والمختصين والمختصات الكرام ‘
الذين يتعاملون مع ذوي القدرات الخاصة والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية.

      أقول لكم :  دعوهم يتحركون ويبكون
" فإنك إن رحمت بكاءه لم تقدر على فطامه، ولم يمكنك تأديبه، فيبلغ جاهلاً فقيرًا  !"
           من أمن العقاب أساء الأدب ... ومن أمن المحبة أساء التواصل

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم وصعوبات التعلم والنطق